وجة نظر من دروس معارك تل حميس. اسباب المعركة  

وجة نظر 
من دروس معارك تل حميس.
اسباب المعركةhusein omer
-زيادة كبيرة في عدد المجموعات الهمجية الجاهلية في تل حميس 
-زيادة التهديد على القرى الملاصقة لمنطقة نفوذ المجموعات الهمجية.
-اتفاق بين قوات الحماية الشعبية وبعض شيوخ عشائر منطقة تل حميس 
-انضمام مجموعة من ابناء المنطقة من المكون العربي الى قوات الحماية الشعبية.
- ظهور أمكانية وقوف الميالين للنظام في المنطقة وحتى داخل تل حميس ضد المجموعات الهمجية في حال بدأ قوات الحماية الشعبية بتحرير المنطقة منهم .

بدء المعارك
-جرت تحضيرات مكثفة وذلك للاستفادة من تلك الظروف كما بدى من خلال معارك الايام الاولى.
-في اليوم الثاني من بدء المعارك وإثناء تقهقر المجموعات الهمجية تقاطر الدعم من كل الجهات لتلك المجموعات الهمجية وتحت بصر النظام وبالقرب من تواجده كانت السيارات المحملة بالأسلحة تزحف نحو تل حميس دون أن يحاول ايقافها أو مهاجمتها.
-وقوف الموالين للنظام الى جانب المجموعات الهمجية في المعارك وذلك بسبب النخوة العشائرية القومية ,على اعتبار ان قوات الحماية الشعبية هي قوات كوردية ,وكذلك بسب الحملة الاعلامية وحتى التعبئة الجماهيرية التي ادارها جماعة الائتلاف وبعض من المارقين الكورد الذين اعتبروا الهجوم هو ضد منطقة عربية وضد العرب وهذا ما حدى بأهالي المنطقة الالتفاف حول تلك المجموعات الهمجية على اعتبار انها مجموعات عربية , ومحاولة تحويل الصراع الى صراع عربي كوردي كان للنظام والائتلاف دور كبير في تأجيجه.
الخطوة الصحيحة كانت بإعلان ال ي ب ك بوقف الحملة والرجوع الى مواقعها وذلك لسد الابواب أمام زيادة تأجيج الصراع العرقي الذي كان من الممكن أن يبدأ لولا تلك الخطوة -وقف العمليات والانسحاب-

نتائج العملية.
-تم التأكيد من أن النظام والمعارضة يتوحدون في مواجهة الكورد
-عدم جاهزية أغلبية المكون العربي في غرب كوردستان القبول بالوجود الكوردي السياسي والعسكري.
-عدم امكانية التحالف مع اي طرف من طرفي الصراع وذلك لأنهم معا” في اي قضية تتعلق بالكورد.
- الكورد بالرغم من قوتهم وتواجدهم إلا أنهم اذا لم يستطيعوا تحقيق حالة تكاملية بينهم فأنهم لن يحققوا ما يصبون اليه من حقوق .
-والنتيجة الاهم هو أن الحاقد أن كان كورديا” أو عربيا” أو اي شخص آخر , سيظل حاقد حتى ولو اصبح الحاقد عليه ملاك .

أخيرا”
ستظل معركة تل حميس علامة فارقة في تاريخ روز أفا وقوات الحماية الشعبية ودروسها ستكون خارطة طريق لأي تحرك مماثل.
حسين عمر
10-1-201

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تعليقأ على الموضوع

Created by karwan Haci لا مانع من الاقتباس و اعادة النشر شريطة ذكر المصدر , الاراء و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط

 

الصعود لأعلى